“تايلور سويفت” تهدد حياة طائر نادر في نيوزيلندا

من غير قصد منها، أثارت نجمة الغناء العالمية “تايلور سويفت” غضب عدد كبير من نشطاء البيئة في نيوزيلندا، وذلك بسبب ما جرى في كواليس تصويرها لأحدث أغنياتها المصورة.

فقد قالت الناشطة البيئية “ساندرا كوني” إن النجمة العالمية هددت حياة واحدا من أندر الطيور في العالم والذي يدعى “دوتيريل”، حيث لا يتوافر منه في العالم سوى 1700 طائر في نيوزيلندا فقط.

وأوضحت “كوني” تقول: حصلت “تايلور” وفريق عملها على تصريح من السلطات في نيوزيلندا بإحضار سيارتين فقط على شاطئ بيثيلز، حيث كان يتم تصوير أغنيتها الأسبوع الماضي، ولكنها أحضرت في المقابل 12 سيارة، من بينها سيارات الدفع الرباعي.

وعبرت ساندرا كوني عن استيائها _وجميع زملائها الناشطين في المجال البيئي_ من ركن كل تلك السيارات على الشاطئ، والسير على امتداده، وهو ما اعتبروه يهدد حياة طائر “دوتيريل” النادر.

ومن جانبها، فإن شركة “تشيروكي” المسؤولة عن إنتاج أغنية تايلور سويفت الجديدة أصدرت بيانا اعتذرت فيه عما بدر منها بخصوص السيارات، وأخلت مسؤولية “تايلور” من الواقعة.

كما وعدت الشركة بأنها ستقدم تبرعا ماليا من أجل الحفاظ على فصيلة طائر “دوتيريل” المهدد بالانقراض، لإثبات حُسن نواياها.

الجدير بالذكر هنا أنها ليست المرة الأولى التي تثير فيها “تايلور سويفت” جدلا بسبب أغانيها المصورة، فسبق وأن اتهمت بالعنصرية بسبب أغنيتها Wildest Dreams.

Tags

مواضيع ذات صلة