تامر حسني يغضب لممدوح عبد العليم

من خلال صفحته على “فيسبوك”، وجّه النجم تامر حسني رسالة قوية إلى الشباب، حذّر فيها من روح الشماتة التي بدأ يلمسها بين البعض حتى في الموت، في إشارة إلى ما فعله بعض ناشطي “الإخوان المسلمين” عند وفاة الفنّان ممدوح عبد العليم.

وكتب تامر حسني في رسالته: يا شباب إيه رأيكم في الناس اللي بقت بتتريق وبتهزر وبتشمت في مصايب الناس أنا شايف بقى فيه ناس كتير بتفرح في ابتلاءات الناس وبَقى في لهجة غريبة عمرها ما كانت في ولادنا لهجة توصل بالاستهزاء حتى بمن توفاه الله وفجأة يعطون لنفسهم الحق في محاسبته حين سماع خبر وفاته والمضحك توقعاتهم له الآن وينسون أنفسهم..

وزاد متسائلاً: ليه بقى فيه ناس كتير مشغولين بهدم الآخرين بدلاً من بناء أنفسهم بقى فيه ناس بسهوله ممكن تتخلَّى عن أهلها وعن حب عمرهم وعن مبادئهم في لخبطة غريبة في مشاعر بعض الناس، كبرت اوي روح الشماتة وعدم الرحمة وسطنا حتى الصحاب بقى معظمهم يفكر بسوء نية في الآخر..

وختم تامر رسالته يقول: أنا عارف إن ورا كل ده حاجات كتير زي البعد عن ربنا والاستخدام الخاطئ للإنترنت ودخول أفكار غريبة ملوثة علينا وطبعاً سوء التربية وأصحاب السوء أنا واثق إن كل حد فيكم عارف الكلام ده كويس بس تفتكروا بقى إيه الحلول من وجهة نظر كل حد فيكم.

Tags

مواضيع ذات صلة