تامر حسني يحقق أمنية طفل مصاب بالسرطان

 

تمكن الفنان المصري تامر حسني من تحقيق أمنية أحد الأطفال المصابين بمرض السرطان، حيث زار المستشفى الذي يرقد به، ورسم البسمة على وجهه بعد أن علم أنه من عشاق صوته.

وعبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، كتب تامر قصة الزيارة يقول: جالي تليفون من إحدى معارفي بأن هناك طفلاً اسمه يوسف، عنده 7 سنوات، مريض بسرطان الدم ومقيم بمستشفى دار الفؤاد، علمت أنه يحبني ويرغب في رؤيتي..

وأضاف: على الفور، توجهت له وجلست معه؛ وجدته طفلاً جميلاً وخفيف الظل وشديد الإيمان بالله، وشعرت وكأنه رجل كبير قادر على أن يتحمل ما كتبه الله له..

وقال تامر: الحقيقة أنا كتبت الكلام ده لحاجتين مهمين جداً، أول حاجة قوة إيمان هذا الطفل وكيف يتعامل مع مرضه بالصبر والتفاؤل والابتسامة، وتاني حاجة حينما سألت والده عن السبب هل وراثي فقال لي لا، وكانت المفاجأة بالنسبة لي هي سبب مرض يوسف، وهو كثرة الوجبات السريعة الجاهزة من المطاعم، لأن مناعة الطفل في هذا السن تكون ضعيفة جداً لا تتحمل نسب البكتيريا الموجودة بالزيوت ومواد الطهي الناتجة من عدم النظافة وتكرار الاستخدام لفترات طويلة.

وختم كلامه بالقول: وقفت لحظة أفكر في كمية الأطفال المعلقة بهذا النوع من الطعام ويأكلونه بشكل دائم، فكان واجباً عليَّ نشر الكلام ده لتوعية جميع الأسر؛ بالتأكيد بعد ما استأذنت والده، وكان رده يا ريت تقول لكل الناس الكلام ده، ربنا يشفيك يا يوسف يا حبيبي ويشفي كل مرضانا، وأتمنى كلامي ده يوصل لأكبر عدد من الناس عشان خاطر ولادنا.

يمكنك أيضا قراءة More from author