بيبا ميدلتون تظهر في إطلالة أنيقة في مراسم تعميد شارلوت

صحيح أن بيبا ميدلتون لم يتم اختيارها لتكون أما روحية للأميرة تشارلوت وهي ابنة شقيقتها الكبرى كيت دوقة ميدلتون، ولكنها لم يبدو عليها آثار خيبة الأمل خلال حضورها لمراسم تعميد الأميرة تشارلوت والتي أقيمت في يوم الأحد في كنيسة سانت ماري المجدلية في ساندرينجهام بل على العكس وظهرت وهي تبتسم ابتسامة واسعة بينما هي في طريقها إلى دخول الكنيسة بصحبة والدتها كارول ميدلتون ووالدها مايكل ميدلتون وشقيقها جيمس ميدلتون.

ولقد ظهرت بيبا ميدلتون 31 عام في مراسم تعميد الأميرة تشارلوت بإطلالة أنيقة باللون الكريمي من تصميم مصممة الأزياء الواعدة إيميليا ويكستيد (Emilia Wickstead)، وحذاء أنيق ذو كعب عالي من تصميم تشارلوت أولمبيا وقبعة أنيقة من ماركة جين تايلور، أما بالنسبة لشقيقتها كيت دوقة كمبردج فلقد ظهرت في إطلالة أنيقة باللون الأبيض من تصميم ألكسندر ماكوين (وهو المصمم الذي قام بتصميم فستان زفافها)، وقبعة بيضاء أنيقة من ماركة جين تايلور وحذاء أبيض أنيق ذو كعب عالي.

قبل أن يتم الإعلان عن الآباء والأمهات الروحيين الخمسة للأميرة تشارلوت توقع الكثيرون أن يتم اختيارها هي أو الأمير هاري أو شقيقها جيمس ميدلتون كأحد الآباء أو الأمهات الروحين للأميرة تشارلوت، وجدير بالذكر أن أي منهم أيضا لم يتم واختياره ليكون واحد من الآباء والأمهات الروحين السبعة للأمير جورج.

Tags

مواضيع ذات صلة