بن أفليك وجنيفير غارنر يقرران الطلاق

وأخيرا، أعلن الممثل الأمريكي بن أفليك، وزوجته الممثلة جنيفير غارنر أنهما قررا الطلاق، وذلك بعد عشر سنوات من الحياة الزوجية، ليضعا بهذا الإعلان حدا الشائعات التي تسري منذ عدة أشهر.

وقال في بيان مقتضب نشراه سويا: بعد تفكير عميق أخذنا قرارا صعبا بالطلاق..

وأضافا: حبنا وصداقتنا لبعضنا بعضا سيتواصلان، فضلا عن التزامنا بتربية أطفالنا بشكل مشترك، ونطلب منكم أن تحترموا خصوصيتنا في هذه المرحلة الصعبة..

وجاء في ختام البيان: هذا سيكون تعليقنا الوحيد على هذه المسألة العائلية، ونشكر لكم تفهمكم..

يذكر أن الزوجين لديها ثلاثة أطفال، هم: فايوليت (9 سنوات)، سيرافينا (6 سنوات) وسامويل (3 سنوات).

وقد التقى بن أفليك البالغ من العمر 42 عاما وجنيفير غارنر البالغة 43 عاما خلال تصوير فيلم “ديردفيل” العام 2003، وتزوجا بعد سنتين على ذلك، وأتى إعلان الطلاق غداة الذكرى العاشرة لزواجهما.

Tags

مواضيع ذات صلة