اول صورة حصرية لوجه لارا ابنة مريم اوزيرلي!!

بالرغم من حرص النجمة التركية مريم اوزيرلي الشهيرة بـ«السلطانة هيام» من اخفاء وجه «لارا» ابنتها من حبيبها السابق، رجل الأعمال التركي جان التاش، فقد رصدت عدسات الباباراتزي صورة لـ “لارا” التي أتمت عامها الثاني فبراير الماضي.

ويؤكد موقع “مشاهير” أن مريم اعتادت على نشر صور تجمعها بابنتها دون الكشف عن وجهها، إلا أن خطأ غير مقصود تسبب في الكشف عن وجه ابنتها دون علمه، حيث قام المصورون بتصويرها عند خروجها من احدى المستشفيات مع امرأتين يبدو أنهما مربيتيها.

وعلم موقع “مشاهير” أن لارا كانت تخضع لكشف دوري للاطمئنان على صحتها، في الوقت الذي لم تتمكن والدتها على مرافقتها فيه كونها اضطرت للسفر إلى برلين قبل يوم واحد من موعد الكشف الدوري لابنتها، وتبادل الفانز صورة لارا عبر مواقع التواصل الاجتماعي مؤكدين على قوة الشبه بينها وبين والدتها.

ومن جانب اخر، أكد مقربون من الممثلة التركية مريم أوزيرلي أنها سعيدة جدا في حبها الجديد مع الشاب الوسيم ألب أوزجان، الذي تعيش معه حاليا أحلى أيامها، وقد أكدت مريم أن ألب منحها احساسا بالاستقرار والامان الذي افتقدته طويلا في اسطنبول إثر تخلي حبيبها السابق رجل الأعمال الهارب من القانون التركي جان أتيش عنها وعن ابنتهما لارا.

وقد شوهد الحبيبان معا قبل ايام في احد مقاهي مركز (زورلو سنتر) التجاري في اسطنبول مع صديقين مشتركين لهما، وقد رصدت عدسات المصورين مريم تنظر بمحبة عميقة لحبيبها الجديد، رغم أنها رفضت بأسلوب حاسم التحدث مع الصحافيين متمنية منهم احترام خصوصيتها.

Tags

مواضيع ذات صلة