الملكة ماكسيما تحتفل في جزر الأنتيل الهولندية

الأيام الماضية شهدت زيارة الملك فيليم ألكسندر وزوجته الملكة ماكسيما إلى جزر الأنتيل الهولندية، وفي يوم الجمعة 1 مايو قضى ملك وملكة هولندا ليلتهم الأخيرة في جزيرة أروبا (Aruba) في مشاهدة المسرحية الموسيقية ” Soldier of Orange” والتي تدور أحداثها في فترة الحرب العالمية الثانية، ولقد ظهرت الملكة ماكسيما في ذلك الوقت بإطلالة عصرية جميلة حيث ارتدت ” jumpsuit” وردية أنيقة ذات كم واحد طويل وواسع من تصميم مصممها المفضل ” Natan”، وكان الملكة ماكسيما قد ارتدتها في عام 2004 خلال زيارتها الرسمية لبلدها الأم الأرجنتين وكانت أميرة في تلك الفترة ولم تكن ملكة.

الملكة ماكسيما زينت إطلالتها الأنيقة المستوحاة من فترة السبعينيات بحقيبة يد وردية أنيقة ومصنوعة من جلد التمساح، صندل أنيق، وقرط أنيق يحمل اسم ” Harmony” وهو من تصميم دايان فون فورستنبرج (Diane von Fürstenberg) لمجموعة ” H. Stern” للمجوهرات.

الملك فيليم ألكسندر وزوجته الملكة ماكسيما أنهيا زيارتهما إلى جزر الأنتيل الهولندية في يوم 2 مايو بزيارة مؤسسة ” Aruba Probation and Heart Centered Leadership Foundation”، وهي مؤسسة خيرية تساعد الشباب صغير السن الذين تركوا الدراسة في المدرسة في سن مبكرة، وهذه المؤسسة مدعمة من قبل صندوق ” Orange Fund” لدعم المشروعات الخيرية والتنموية.

Tags

مواضيع ذات صلة