اللولب بديل آمن لحبوب منع الحمل بنسبة نجاح 99%

%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%88%d9%84%d8%a8

%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%88%d9%84%d8%a8

لندن / نشر الموقع البريطاني “ديلي ميل” نتائج دراسة عن أهمية استبدال النساء لأقراص منع الحمل بجهاز “اللولب”، حيث أثبت فاعليته ونجاحه فى منع الحمل بنسبة 99%.

ووجد الباحثون أن أقراص منع الحمل حتى تقوم بدورها، يجب استخدامها بدقه محددة، لا تستطيع غالبية النساء القيام بها، فضلا عن المضاعفات الناتجة عنها، أما استخدام جهاز “اللولب” عكس الأقراص، لم يثبت عليها أي مضاعفات على النساء.

وصف الباحثون جهاز “اللولب” أنه الضمان الحقيقي لعدم حمل المرأة، بالإضافة إلى أنه يستمر معها لمدة تصل إلى 10 سنوات، وبمجرد إزالته تستطيع المرأة الحمل مرة ثانية بدون مشكلات.

ويقول الدكتور جيليان لينج، طبيب نساء أحد المشاركين في الدراسة، إنه من المهم توفير أفضل خدمة للنساء بدون مضاعفات لمنع الحمل، فبعيدا عن مضاعفات أقراص منع الحمل إلا أن فاعليتها الكبيرة لا تتحقق إلا بشرط استخدامها بشكل صحيح، وفي حالة عقد مقارنة بين الوسيلتين وجدنا “اللولب” أفضل من أي وسيلة أخرى من حيث المضاعفات وصلاحيتها تصل إلى 10 سنوات ويتم تركيبه مرة واحدة فلن تضطر المرأة التركيز في مواعيد قبل الإباضة.

وأضاف، نحاول من خلال هذه الدراسة توعية النساء بأفضل وسيلة تحقق لها الآمان حتى يكون الاختيار لها، مع تجنب مضاعفات حبوب منع الحمل بداية من الإصابة بالسمنة وزيادة مؤشر كتلة الجسم لأكثر من 30 وهو ما يجعلهن أكثر عرضة للسكتات الدماغية وأمراض القلب.

Tags

مواضيع ذات صلة