اللجنة السعودية للاعتماد تحصل على عضوية منظمة الـ APLAC

الرياض / حصلت اللجنة السعودية للاعتماد “SAC” على العضوية الكاملة، ضمن المنظمة الدولية لاعتماد المختبرات في دول آسيا والمحيط الهادئ “APLAC”، بعد حصولها على موافقة ثلاثة أرباع أعضاء أجهزة الاعتماد بالدول الأعضاء في المنظمة.

وأوضح المتحدث الرسمي للهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، طامس الحمادي، أن حصول اللجنة على هذه العضوية يعد خطوة مهمة نحو الهدف الاستراتيجي الذي تسعى إليه وهو الحصول على الاعتراف الدولي والذي بموجبه يتم قبول التقارير الصادرة من جهات تقييم المطابقة المعتمدة من اللجنة في جميع الدول الأعضاء بالمنظمة الأمر الذي سينعكس إيجاباً على دعم الاقتصاد الوطني للملكة العربية السعودية من خلال تسهيل التبادل التجاري.

وأوضح الحمادي، أن اللجنة نجحت في الحصول على موافقة ثلاثة أرباع أعضاء أجهزة الاعتماد بالدول الأعضاء في المنظمة وهو أحد الشروط الرئيسة للحصول على العضوية الكاملة في المنظمة لأجهزة الاعتماد من غير الدول الأعضاء فيها دلالة على ما وصلت إليه اللجنة من احترافية ومنهجية في الأداء.

إضافة إلى إكمال تقديم الوثائق المخصصة لذلك والتصويت عليه من قبل أجهزة الاعتماد بالدول الأعضاء في المنظمة والذي من ضمن شروطها أيضا وجود جهاز اعتماد رسمي يمارس هذا النشاط طبقا للممارسات الدولية ولديه اعتراف وقبول في الأوساط الاقتصادية بالدولة المتقدمة بالطلب.

يذكر أن اللجنة السعودية للاعتماد، هي إحدى القطاعات التي تنضوي تحت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، والمعنية بنشاط اعتماد جهات تقييم المطابقة في المملكة الذي يشمل المختبرات, جهات التفتيش, جهات منح الشهادات.

Tags

مواضيع ذات صلة