السمنة والتدخين يؤخران علاج التهاب المفاصل الروماتويدي

resized_elbow-painلندن / أوضحت دراسة علمية حديثة أذيعت نتائجها فى المؤتمر السنوى الأوروبى لمكافحة الروماتيزم “EULAR 2016” أن السمنة والتدخين يؤثران بالسلب على علاج التهاب المفاصل الروماتويدي.

وكشفت الدراسة، عن أن تشجيع المرضى على الإقلاع عن التدخين والتمتع بوزن صحي يمكن أن يحسن إلى حد كبير من فرص علاج التهاب المفاصل الروماتويدي، الذي يعد من الأمراض المزمنة التى تضر بصحة المفاصل والأنسجة الضامة والعضلات والأوتار والأنسجة الليفية، مما يسبب الألم المزمن، وهو أكثر شيوعا فى النساء.

وجد الباحثون أن هناك ما لا يقل عن 50? من المرضى فى الدول المتقدمة يعجزون عن التمتع بوزن صحي لتجنب الأمراض.

وقالت الباحثة سوزان بارتليت، طبيبة بجامعة ماكجيل فى مونتريال، كندا، إن هناك ارتفاعا فى معدلات السمنة والتدخين بين مرضى التهاب المفاصل الروماتويدي، إلا أن القليل منهم يدركون التأثيرات الضارة على علاج هذا الروماتويد.

وأضاف الباحثون، إن الإقلاع عن التدخين والتمتع بوزن سليم من عوامل أسلوب الحياة الصحي التي يمكن تعديلها من قبل المرضى، حتى تقل لديهم حدة التهاب المفاصل الروماتويدي.

Tags

مواضيع ذات صلة