الدراما السعودية تعاني أزمة انتاج

تعاني الدراما السعودية من أزمة انتاج فبعد أن كان حاجز الانتاج يتجاوز الـ 15 مسلسلا في سنوات مضت، تنتجها اكثر من سبع قنوات، اصبح بالكاد يصل إلى سبعة أو ثمانية مسلسلات، حيث لم يتجاوز عدد المسلسلات السعودية التي ستعرض في رمضان 2016 ثمانية مسلسلات فقط موزعة بين ثلاث قنوات فقط.

وتأتي قناة روتانا خليجية كأول الداعمين للدراما السعودية بثلاثة مسلسلات ستعرضها في رمضان المقبل، تشترك في طابعها الشبابي ووفرة النجوم، على رأسها مسلسل “42 يوماً” الذي ينتجه ويلعب بطولته الفنان مشعل المطيري ويخرجه عبدالمحسن الضبعان ويتناول قصة غامضة عن طبيب نفسي يأتيه تهديد بالقتل من مصدر مجهول. والمسلسل الثاني هو شد بلد للمخرج عبد الخالق الغانم والذي يتناول القضايا الاجتماعية في قالب الكوميديا السوداء، والمسلسل الثالث هو شباب البومب للفنان فيصل العيسى والمخرج سمير عارف.

فيما تأتي قناة MBC كثاني الداعمين حيث تنتج مسلسلين هما سيلفي للفنان ناصر القصبي، وحارة الشيخ للفنان محمد بخش.

أما التلفزيون السعودي فسيكتفي بمسلسل وحيد هو مستر كاش للفنان عبدالله السدحان، فيما لم يتحدد بعد القناة التي ستعرض المسلسل البدوي الدمعة الحمراء المأخوذ من قصة للشاعر الراحل الأمير محمد الأحمد السدير، أما مسلسل حسن عسيري البيت الكبير فسيعرض في قناة تركية ولم يتفق بعد على عرضه في قناة عربية.

Tags

مواضيع ذات صلة