اخر سيلفي على متن الطائرة الإماراتية المنكوبة فلاي دبي

خبيرة المكياج الشابة آنا سيرجيفا (Anna Sergeeva) التقطت صورة السيلفي الأخيرة لها وهي على متن الطائرة الإماراتية المنكوبة والتي سقطت بفعل الرياح الشديدة بالقرب من مطار روستوف أون دون (Rostov-On-Don) في جنوب روسيا، آنا 25 عام، ظهرت مبتسمة في صورة السيلفي التي التقطتها باستخدام هاتفها الذكي أثناء جلوسها في مقعدها في الطائرة وقبل ساعات قليلة من تحطم الطائرة لتابعة لشركة فلاي دبي الاماراتية والتي راح ضحيتها 62 شخصا.

صورة آنا سيرجيفا هي واحدة من ضمن مجموعة كبيرة من الصور ومقاطع الفيديو التي نشرت مؤخرا لارتباطها الوثيق بالرحلة رقم ” FZ981″ التابعة لشركة فلاي دبي والتي سقطت في مساء يوم السبت 19 مارس، ومن ضمن هذه الصور، صورة ثلاثية الأبعاد تظهر المشهد المروع للطائرة والرياح تقذف بها في السماء قبل لحظات قليلة من سقوطها واصطدامها بالأرض.

آنا سيرجيفا كانت قد بدأت العمل كخبيرة تجميل في دبي منذ ستة أشهر، ولقد أخبرت أسرتها وأصدقائها منذ فترة أنها ستحصل على أجازة من عملها لمدة أسبوع كامل وأنها ستقضي هذا الأسبوع في الوطن، كارينا (Karina) صديقة آنا المقربة تحدثت عن صديقتها الراحلة وقالت: “آنا عاشت في دبي طوال الستة أشهر الماضية، ولقد عملت خلالها هناك حتى تقوم بدعم والدتها وشقيقها الأصغر الذي يبلغ من العمر 11 عام، وهما يعيشان في خاركيف”.

وسائل الإعلام نشرت مقطع فيديو آخر لطائرة فلاي دبي المنكوبة وهي من نوع بوينج 737-800، أثناء محاولتها للهبوط في مطار روستوف أون دون وسط الرياح القوية ولقد أظهر مقطع الفيديو فشل الطائرة في الهبوط على أرض المطار واصطدامها بالأرض وتحولها لكرة مشتعلة من اللهب، وطبقا لما نشرته وسائل الإعلام الروسية فإن استخراج المعلومات من الصندوق الأسود للطائرة لتحديد الأسباب الحقيقة لسقوط الطائرة سيستغرق شهر على الأقل، وحتى ذلك الحين ستظل أسباب سقوط الطائرة غير معروفة على وجه اليقين إلا أن الظواهر تشير إلى أن الرياح القوية قد تكون سببا في سقوط الطائرة خاصة وأنه قد تم الإبلاغ عن مواجهة عدد من رحلات الطيران الأخرى صعوبة في الهبوط في مطار روستوف أون دون بسبب الرياح القوية وذلك قبل فترة قصيرة من سقوط الطائرة الإماراتية.

معظم ركاب الطائرة الإماراتية المنكوبة والتي أقلعت من دبي وكان من المفترض أن تهبط في مطار روستوف أون دون، كان من الروس.

Tags

مواضيع ذات صلة