إيهاب توفيق يعود إلى عام 2002!

أعاد المطرب إيهاب توفيق، نفس اللوك الذي ظهر به لجمهوره عام 2002، حينما طرح كليب “الله عليك يا سيدي”، حيث ظهر به خلال حفلته الغنائية التي أحياها بالساحل الشمالي مؤخراً.

ويشير موقع “مشاهير” أن آراء جمهور إيهاب، لم تكن جميعها في صالحه، فهناك عدد كبير اعترض عليه لكونه لم يعد يقدم جديداً، وهناك من أعجب به وتحمس له.

هذا ويتميز اللوك في ذلك الوقت بترك جزء من شعر لحيته “دوجلاس”؛ مع إزالة الشارب وباقي اللحية، والتي تحولت في وقتها إلى موضة لعدد كبير من الشباب، وهو هو يعيده مع اقتراب طرح ألبومه الجديد “فرصة مابتجيش”.

ومن جهة أخرى، يستعد المطرب إيهاب توفيق، لإحياء حفل فني كبير بمحافظة بورسعيد اليوم، وبعدها يقوم بالتمهيد لألبومه الجديد “فرصة ما بتجيش” المتوقع طرحه الأيام القادمة، بجولة غنائية في العديد من الدول العربية.

ويبدأ جولته بحفل كبير في بنزرت بتونس 7 أغسطس، ثم يحيي حفلًا آخر في مهرجان نابل 8 أغسطس، وحفل بمهرجان قابس 10 أغسطس، ويختتم جولته الفنية بمهرجان الجم 11 أغسطس الجاري.

 

Tags

مواضيع ذات صلة