أميرة أبو زيد تحمل شيرين مسئولية خروجها من “ذا فويس”

 خرجت متسابقة برنامج ذا فويس المصرية أميرة أبو زيد عن صمتها، لتروي قصتها مع عضو لجنة التحكيم وزميلة عمرها شيرين عبد الوهاب، بعد أن انتشرت قصة مشاجرة زوجها مع مدير أعمال شيرين عبد الوهاب في كواليس البرنامج.

ويشير موقع “مشاهير” أن أميرة حملت شيرين مسئولية خروجها المفاجئ من البرنامج بسبب إصرارها على تقديم أغنية “يا قلبي سيبك” لصوت مصر شادية رغم أنها لا تناسب صوتها العريض في مرحلة المواجهة!!

كما أكدت أميرة أن الدكتورة “جيهان المدربة الخاصة بالفريق اعترضت على أغنية شادية التي اختارتها شيرين، ولكنها رفضت تغييرها، وطلبت منها أن تؤدي الأغنية بـنصف صوتها”، لافتة “من الممكن أن تبرز الجزء الناعم في صوتها في جملتين أو ثلاث وليس الأغنية بالكامل”.

وأوضحت أنها لم تجرِ حوارًا مباشرًا مع شيرين حول تغيير الأغنية، فكل الحوار كان مع الدكتورة جيهان، فبين كل الفرق كانت الأغنية التي اختارتها شيرين هي الأضعف”، مشيرة إلى أنَّ “شيرين لم تكن متمسكة بها منذ البداية”.

وذكرت أميرة أن إنها تقدمت مع شيرين في بدايتها لشركة إنتاج فني، ووقعتا عقدًا معها، وأنتجت الشركة لها ألبومًا غنائيًا، ولم تنتج الشركة لشيرين، ولكنها توقفت، وعادت بعد مرور 15 عاما، من بدايتها الفنية لتتقدم لمسابقة “ذا فويس”.

ومن جهة أخري، نفت النجمة المصرية شيرين عبدالوهاب عن تعاقدها علي بطولة مسلسل درامي جديد لرمضان المُقبل، وأكدت أنها متفرغة في الوقت الحالي لبرنامج “ذا فويس” في موسمه الثالث الذي يُعرض حالياً وفي مرحلة المواجهة، إلي جانب انشغالها بالتحضير لأعمالها الغنائية.

Tags

مواضيع ذات صلة