أمور لا يمكن التضحية بها من أجل شريك حياتك!

شريك الحياة
شريك الحياة

 

شريك الحياة

شريك الحياة

لا شك أن أي علاقة حب أو زواج تحتاج إلى مزيد من التضحية وتنازل الطرفين عن بعض الأمور لإنجاح العلاقة، ولكن بشرط أن لا تؤثر سلباً على أحد الطرفين، وبالرغم من أهمية التضحية، إلا أن هناك أموراً لايمكن التضحية بها، وتتمثل في:

– عند ارتباطك بشخص ما، فلابد من تقبّل العيوب والمميزات، ولهذا لا يجب عليك أن تغيّر من شخصيتك مهما كان الأمر، فإلغاء شخصية أحد الطرفين، لا يمت للحب بصلة، فمن يحبك سيرغب بك كما أنت.

– ومن أهم الأساسيات التي لا يمكن التضحية فيها، هو تغيّر المعتقد الديني من أجل أي شخص، طالما أنت مؤمن بهذا المعتقد، لا يجب عليك أن تغيّره. 

– إذا كان شريكك يحبك بالفعل، سيدعم أحلامك وطموحاتك بقدر ما يستطيع، ولا تعدّ علاقة صحيّة تلك التي تلغي أحلام وطموحات طرفاً فيها، ولا يجب عليك التخلّي عن أحلامك من أجل أي شخص.

– لا ينبغي أن يحدّ الطرف الآخر من حريّتك، فحرية الشخص هي من أهم الأمور في حياته، وليس من حق أي أحد مهما كان، أن يحدّ منها أو يحرمه منها.

– إذا كانت تلك العلاقة تشعرك بالتعاسة ليس هناك من سبب أدعى من أن تنهيها. فسعادتك يجب أن تكون أهم شئ في حياتك، ولا يجب عليك أن تضحّ بسعادتك من أجل أي أحد.

ولكن من التضحيات الأساسية أن تحذفي “الأنا” من قاموسك في الحياة الزوجية واستبدليها بالـ”نحن”، كما ننصح كلّ ثنائي بالتفكير بالحلول والقرارات الوسطى، غير الأنانية لإنقاذ الزواج من الفشل.

وننصح كلّ ثنائي بتقديم التنازلات على الصعيد المادي أيضاً. فيجب منح الأولوية لاحتياجات الثنائي والعائلة وليس للحاجات الخاصة، كما ننصح كلّ طرف من الثنائي بعدم الإفراط في تمضية الوقت مع الأصدقاء كما في السابق.

مواضيع ذات صلة