أشهر النجمات يدخلن في نوبات بكاء على الهواء مباشرة

كما نتعرض لمواقف صعبة أحيانا وأخرى جميلة، تجعلنا نذرف الكثير من الدموع، كذلك النجمات كغيرهن من البشر يتعرضن لمواقف تجعل البكاء هو الوسيلة الوحيدة للتنفيس، ولهذا جمعت لكم “مشاهير” ألبوم لأشهر النجمات في نوبات مختلفة من المشاعر بين بكاء وفرح وحزن وصدمة.

نجد جنيفر لوبيز عبرت عن تأثرها في إحدى المواقف الصعبة وظهرت وهي تمسح دموعها أيضاً، والنجمة شارون ستون ظهرت بصورة وهي تمسح دموعها بالمحرمة.

في حين ظهرت النجمة العالمية أديل بكاء فرحاً بعد اختيارها كأفضل مغنية في حفل توزيع جوائز الأوسكار، كما بكت كيم كارداشيان بقوة خلال برنامج تلفزيون الواقع، بينما بكت مايلي سايروس خلال تصوير فيديو كليباتها.

أما ملامح النجمة ليندساي لوهان فظهرت بصورة مختلفة كلها عند البكاء، فنشرت أثناء زيارتها تركيا صوراً عبر حسابها على انستغرام، وهي تزور مستشفى يقدم خدماته للاجئين السوريين ومنزل عائلة سورية لاجئة في مدينة اسطنبول.

وأبدت لوهان تأثرها الشديد مما شاهدته، وأعلنت اعتزامها العمل لمدة يوم في ذلك المستشفى في زيارتها المقبلة لتركيا.

وقال وكيل وزارة الشباب والرياضة التركية عبد الرحيم بوينوقالن، الذي رافق لوهان في زيارتها، لمراسل الوكالة، إن الممثلة أعربت خلال زيارتها لتركيا، عن رغبتها في القيام بعمل ما بخصوص موضوع اللاجئين، ومن ثم نُظمت لها زيارة لمستشفى في منطقة، “سلطان بيلي” في اسطنبول، يعمل به أطباء سوريون، ويقدم خدماته للمرضى السوريين فقط.

وأفاد بوينوقالن أن لوهان تجولت، في المستشفى وتحدثت مع الأطباء، ومن ثم أعربت عن رغبتها في العمل لمدة يوم في المستشفى، خلال زيارتها المقبلة إلى تركيا، التي قالت إنها ستتم قريباً.

وأضاف بوينوقالن أن لوهان زارت بعد ذلك منزل أسرة سورية من حلب تقيم في سلطان بيلي، يعاني عائلها من إصابة في رجليه الاثنتين، واستمعت إلى حكاية العائلة، ولم تتمالك نفسها من الإجهاش في البكاء.

وعلى صعيد العالم العربي، فنجد النجمة هيفاء وهبي فبكت حزناً وفرحاً لمرات عديدة على شاشات التلفزة وهي الأكثر تأثراً في مشاعرها بين النجمات.

كما بكت الفنانة نانسي عجرم وكذلك نجوى كرم من شدة التأثر في برامج المواهب الفنية بعد سماع ورؤية المواهب الناجحة.

Tags

مواضيع ذات صلة