أسماك قرش الكاريبي في “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية”

يستقبل “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية”، الذي تمتلكه وتديره شركة “إعمارلتجارةالتجزئة” والكائنفي “دبيمول”، الزوار من كافة أنحاء العالم للتمتع بمشاهدة أكبر مجموعة من فصائل أسماك القرش في المنطقة.

ويشكل”دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية” موطناً للعديد من أسماك قرش المطرقة أو الـbonnetheadأو الـ shovelheadوالتي تعد أصغر أفراد هذه الفصيلة. ويتراوح طول أسماك قرش المطرقة من البحر الكاريبي بين 30 إلى 50 بوصة (70 إلى 127 سم) ويصل وزنها إلى 24 رطل (10.8 كجم). ويعيش هذا الكائن البحري في مصبات الأنهار والخلجان الضحلة وفوق الرمال وبين الشعب المرجانية الريفية.

وسيتاح للزوار الفرصة لحضور العروض التوضيحية عن أسماك قرش المطرقة مقدمة من أخصائيي الأحياء البحرية والمائية والتي توضح كيفية التواصل بينها البعض من خلال هز الرأس وحدب الظهر وعض الفك والدوران كأسلوب لإتباع قائدهم في مجموعات وغيرها الكثير من المعلومات المفيدة.

الجديد في حديقة الحيوانات المائية

بالإضافة إلى مشاهدة أسماك قرش المطرقة من البحر الكاريبي، يمكن للزوار الحظي بفرصة التعرف عن كثب إلى الإضافة الجديدة، “ثعلب الماء الصغير”، ومشاهدة “جينجر” ذو الأربعة أعوام وهو يلعب مع والديه “بيبر” و”تايني” في غابتهم المطيرة.

كما سيتمكن الزوار من مشاهدة عدد كبير من الحيوانات التي تستضيفها الحديقة المائية من ضمنها 7 أفراد جدد من عائلة جرذ الماء العملاق، فضلاً عن صغار ملك وملكة التماسيح اللذين يستقرون في موطنهم في الحديقة.

وسيتمكن الزوار من مشاهده إطعام حيوان ثعلب الماء والتزود بمعلومات مفيدة من الجلسات التثقيفية التي تقام يومياً الساعة 2:30 ظهراً، بالإضافة إلى إطعام التماسيح في الساعة 4 عصراً.

مواضيع ذات صلة