أروى سكيتش في مكالمة ساخرة مع أحمد عز ضد زينة

قامت الفنانة أروى سكيتش في برنامجها “الليلة دي” بعمل مكالمة وهمية مع الفنان المصري أحمد عز، حيث أوضحت مدى طول قضيته مع الفنانة زينة، ورفضه تحليل DNA، بطريقة ساخرة.

ومن جهة أخرى، نعت الفنانة زينة محاميها الخاص محمد الدكر، الذي توفى الجمعة الماضية، كاشفةً للمرة الأولى عن أحد أسرار قضيتها مع الفنان أحمد عزّ، وكشفت أن “الدكر” لم يحصل منها على أية أتعاب نظير مرافعته في قضية نسب توأمها لعزّ.

وقالت زينة في تدوينه لها على صفحتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي: “مهما قلت مش كفاية والله العظيم عمري ما شفت بأخلاقه وعلمه، الله يرحمك يا أستاذ لو حكيت عنه طول عمري مش كفاية شكرًا يا أستاذ على كل الخير اللي قدمته وأخلاقك العظيمة اللي اتحرمنا منها”.

 

الله يرحمك مصر كلها خسرت استاذ عظيم إنسان عالم فقيه ،مهما قلت مش كفايه والله العظيم عمري ماشفت بأخلاقه وعلمه وعلي فكره استاذ محمد الدكر ما اخدش مني أتعاب مقابل القضية اللي كسبها الله يرحمه وقالي انتي مستخسرة فيا الثواب ،الله يرحمك يا استاذ لو حكيت عنه طول عمري مش كفاية شكرًا يا استاذ علي كل الخير اللي قدمته وأخلاقك العظيمه اللي اتحرمنا منها الله يرحمك يا استاذ ويجعل كل الخير اللي عملته في ميزان حسناتك هافضل ادعيلك انا وولادي لآخر يوم في عمرنا وفي زينا كتير جبتلهم حقهم يا اشرف وانزه وآخر الرجال المحترمين ?ارجوا منكم الدعاء له وقراءة الفاتحه #مصر #عالم #فقيه_القانون_الشرعي #محمد_عبدالله_الدكر #قانون_الاحوال_الشخصيه #قضايا_الاحوال_الشخصية #الشرع #محاكم_الاحوال_الشخصية #المرأة #قوانين_المرآه

A video posted by Zeina Reda (@zeinareda29) on

 

اللهم اغفر ل(محمدعبدالله الدكر) و ارحمه و عافه و اعف عنه و أكرم نزله ، ووسع مدخله و أغسله بالماء و الثلج و البرد ، و نقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، وأبدله دارا خيرا من داره ، وأهلا خيرا من أهله ، وأدخله الجنة بغير حساب و أعذه من عذاب القبر.. اللهم واجعل قبره روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار، اللهم مد له في قبره مد بصره، اللهم أنزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور، اللهم أفسح له في قبره ونور له فيه برحمتك يا أرحم الرحمين.. اللهم ثبته عند السؤال.. اللهم ثبته عند السؤال.. اللهم ثبته عند السؤال ..اللهم انقله من ضيق اللحود والقبور إلى سعة الدور والقصور في سدر مخضوض، وطلح منضود ، وظل ممدود وماء مسكوب وفاكهة كثيرة لا مقطوعة ولا ممنوعة، وفرش مرفوعة مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين. اللهم نور مرقده وعطر مشهده وطيب مضجعه، وآنس وحشته ونفس كربته وقه عذاب القبر وفتنته. اللهم إن محمد الدكر في ذمتك وحبل جوارك، فقه فتنة القبر وعذاب النار وأنت أهل الوفاء والحمد لله، اللهم اغفر له وارحمه إنك أنت الغفور الرحيم. اللهم إنه في ضيافتك، فهل جزاء الضيف إلا الإكرام والإحسان وأنت أهل الجود والكرم، اللهم استقبله عندك خاليا من الذنوب والخطايا، واستقبله بمحض إرادتك وعفوك وأنت راض عنه غير غضبان عليه برحمتك يا أرحم الرحمين #محمد_عبدالله_الدكر? #محمد_عبدالله_الدكر

A photo posted by Zeina Reda (@zeinareda29) on

Tags

مواضيع ذات صلة