أدوية التوتر والصرع تقلل فاعلية حبوب منع الحمل

resized_859628b479fbae4719146593669380f0980b1624

واشنطن / أصدرت الوكالة الدولية للأدوية توجيهات جديدة لمستخدمي وسائل منع الحمل، حيث توصي بأهمية استخدام حبوب منع الحمل بجرعة مضاعفة حال تناول أدوية أخرى مثل أدوية التوتر والأدوية المضادة للتشنجات.

نقل الموقع البريطاني “ديلي ميل” توصيات الوكالة الدولية للأدوية والتي أكد خلالها الباحثون أهمية تناول النساء اللواتي يستخدمن حبوب منع الحمل في الصباح بجرعات مضاعفة لتجنب الحمل في حالة تناول أدوية أخرى مثل أدوية الصرع والتوتر.

وأشار الباحثون إلى أن هناك عددا قليلا من النساء على علم فقط بهذه المعلومة، وهو ما يجعل أكثر النساء يحدث لهن حمل أثناء تناول حبوب منع الحمل نظرا لإبطاء أدوية الصرع والتوتر مفعول حبوب منع الحمل، وهو ما يؤدى إلى حدوث الحمل تلقائيا.

وأعلن باحثون من وكالة الأدوية الدولية عن مجموعة من الأدوية التي تفسد مفعول حبوب منع الحمل وهى أدوية الصرع، التوتر، السل، فيروس نقص المناعة البشرية، والأمراض الفطرية، وحال تناول أي من هذه الأدوية تقوم السيدة بتناول ضعف الجرعة المسموح بها من حبوب منع الحمل بعد استشارة الطبيب.

وبهذه الطريقة نحمي النساء من إنجاب طفل معرض للأمراض نتيجة تناول هذه الأدوية، ويمكن جمع معلومات عند الأطباء أو في المستشفيات عن أنواع الأدوية التي تتناولها السيدة قبل إعطاءها جرعات حبوب منع الحمل، حتى تتمكن من معرفة حالتها وهل يمكنها مضاعفة الجرعة أم لا.

يمكنك أيضا قراءة More from author