آلو الشرطة.. كتاب عن طرائف الاتصال بالطوارئ

resized_22

جمع شرطي فرنسي في كتاب فريد من نوعه بعنوان آلو الشرطة، طرائف الاتصالات التي تلقاها وزملاؤه في خدمة الطوارئ، لاضحاك الناس وايضا لتوعيتهم بعدم الاتصال برقم الطوارئ 17 الا في حالات الضرورة.

ويروي الشرطي ماتيو كوندريسزين البالغ من العمر 31 عاما في هذا الكتاب اطرف الحوادث التي وقعت معه منذ بدء العمل في قسم من الشرطة في العام 2012 في باريس.

ويقول الاتصال الاول الذي تلقيته كان من شاب نظف سيارته بجهاز كارشر يعمل بالضغط والبخار، ولما توقفت السيارة عن العمل اتصل ليسأل إن كان بالإمكان ان يتلقى تعويضا من مصنع السيارات، وجدت الامر مضحكا وغريبا جدا، فأجبته اننا خدمة للطوارئ.

منذ ذلك الحين قرر الشرطي ان يوثق كل الاتصالات التي تلقاها، والبالغ عددها ألفان، وهو ايضا يوثق الاتصالات الطريفة التي تحدث مع زملائه.

ومما وثقه الشرطي في كتابه اتصال لمواطن يشتكي قائلا: رحلت زوجتي ويجب ان تعود لاني أحتاج إليها في تربية الابقار.

وفي أحد الاتصالات يخبر الشرطي السيدة المتصلة بما ينبغي عليه فعله سيدتي، يجب ان ترفعي دعوى ضد مجهول، فتسأله: ومن يكون السيد مجهول؟.

ومن طرائف الاتصالات ايضا شكوى رجل للشرطة عبر هاتفه ان هاتفه لا يعمل، او السيدة التي تبلغ عن سائق سيارة اجرة خطفها 400 متر وأعادها.

Tags

مواضيع ذات صلة